ويضيف أنه من الأفضل شراء الهواتف ذات الأزرار الكبيرة أو ذات الشاشة الأكبر لكبار السن، كما يوجد أيضا هاتف ذو 5 أزرار وهو ما يلبي احتياجاتهم، مضيفاً أنه كلما كان تصميم الهاتف بسيطاً ودون الكثير من الإضافات، كان أفضل لكبار السن.

وقال “دريك لورنتس”، خبير تقييم السلع الاستهلاكية والذي اختبر الكثير من الهواتف التي تستهدف كبار السن، إن “المفاتيح الكبيرة التي يسهل الإحساس بها جيدة بالنسبة للأجهزة البسيطة وكذلك بالنسبة للهواتف الذكية التي تستهدف المسنين”.

ويضيف “لورنتس” أن هناك فرصة لتحسين الهواتف عندما يتعلق الأمر بقائمة التصفح والاستخدام.

وبالنسبة للكثيرين فإن وظيفة مكالمات الطوارئ من التفاصيل الأكثر أهمية بالنسبة للمسنين.

وهناك بشكل عام زر منفصل لهذه المكالمات، ويكفي الضغط على الزر ليظهر رقم الطوارئ.

كما أنه من المهم تزويد الهاتف بخاصية استشعار السقوط، ليقوم الجهاز بالاتصال برقم الطوارئ بصورة تلقائية إذا تعرض صاحب الهاتف لأي حادث.

ما هو أنسب هاتف ذكي للمُسنين؟.. خبير ألماني يجيب