وصرح الدكتور السند بذلك أثناء إجابته على استفسار من سيدة ببرنامج “يستفتونك” على قناة الرسالة يوم الخميس، حول مشروعية الذهاب للنوادي الرياضية مع وجود الموسيقى التي يتدربون عليها مع حاجتها جسدياً وصحياً لهذه التمارين.

وأجاب الشيخ بالقول إنه يجوز للمرأة الذهاب إلى الصالات الرياضية الخاصة بالنساء إذا كانت مريضة وتحتاج إلى ممارسة التمارين الرياضية والبدنية.

أما فيما يخص الموسيقى، فدعا السند السيدة لأن تناصح القائمين على الصالة إذا كانوا من المسلمين وتدعوهم إلى عدم تشغيل الموسيقى؛ فإن استجابوا فالحمد لله، وإن لم يستجيبوا فعليها أن تضع سماعات على أذنها وتستمع إلى شيء مفيد تنفك به عن الموسيقى.