وأوضحت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، ‏نقلاً عن مصدر حكومي، أن العديد من المتهمين بقضايا الفساد من مسؤولين وأمراء وافقوا على عمليات التسوية والتصالح المالية لإنهاء قضاياهم، وأن الحكومة أفرجت عن العديد منهم في الأيام الأخيرة.

وأضافت أن من بين المفرج عنهم، الذين وصل عددهم إلى أكثر من 24 شخصًا، مسؤولًا سابقًا في وزارة المالية، ومسؤولًا سابقًا بارزاً آخر في إحدى الشركات، إضافة إلى العديد من رجال الأعمال المعروفين.

وأشارت إلى أن من تم الإفراج عنهم وافقوا على التسوية المالية قبل الخروج، وأن عدد المفرج عنهم قد يزيد في الأيام القادمة، وأن الحكومة تسعى وبشكل عاجل لإغلاق ملف من يرغب في إنهاء قضاياه مع الحكومة .

وأكدت الصحيفة أن حملة مكافحة الفساد، التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، تلقى ترحيبا شعبيا واسعا، بعد إيقاف أكثر من 200 شخص، بينهم مسؤولون حكوميون بارزون ورجال أعمال وعدد من الأمراء.