​تفاصيل جديدة في واقعة المعُنف ابنه بمكة.. الأب مليونير ويجبر أبناءه على الأعمال الشاقة

كشفت مصادر وشهود عيان، تفاصيل جديدة في واقعة تعنيف مواطن لابنه والاعتداء عليه بجاروف؛ لإجباره على أعمال شاقة بأحد أحياء مكة المكرمة، لافتين إلى أن الأب المُعنف مليونير ويمتلك 7 عقارات في حي كدي تقدر قيمتها بملايين الريالات، ومع ذلك يصرّ على العيش في منزل متهالك ويرفض تزويج بناته.

وأضافت المصادر وفقاً لـ”عكاظ”، أن المواطن (محمد .ح) لديه ثلاثة أولاد وأربع بنات ومتقاعد منذ عدة سنوات من عمله بوزارة الصحة، موضحةً أنه يظهر بشخصيتين متناقضتين مع أبنائه، فرغم معاملته الجيدة مع بناته ودعمه لتعليمهن وحصول ثلاث منهن على درجة البكالوريوس من جامعة أم القرى، إلا أنه يتعامل بصورة سيئة مع أبنائه الذكور.

وبيّنت أن طريقة تعامله مع أبنائه الذكور تسببت في هروب ابنه الكبير وإصابة الاثنين الآخرين بأمراض نفسية، مشيرةً إلى أن بناته قمن بزيارته في قسم شرطة أجياد وطالبن بإطلاق سراحه لتعامله معهن بلطف وحنان كبير، منوهةً في الوقت نفسه إلى أن الأب المعنف اعترف في التحقيقات بواقعة التعنيف وذكر أنها الواقعة الأولى التي تحدث منه.

بدورهم، أوضح جيران المواطن أنهم لاحظوا عليه طيلة السنوات الماضية، الزهد وعدم شراء ملابس جديدة ورغبته الدائمة في الانعزال وعدم التواصل معهم، إلى جانب اصطحاب أبنائه في أعمال الحفر والبناء لعقاراته، مشيرين إلى عدم تفاهمه معهم وإصراره الدائم على تصعيد أية مشكلة معهم إلى الشرطة والجهات المعنية.

وكانت شرطة منطقة مكة المكرمة قد ألقت القبض على المواطن وأودعته حجز شرطة أجياد لحين التحقيق معه في ظهوره بمقطع فیديو وھو يعنف ابنه المريض ويجبره على الأعمال الشاقة.

صورة

شاهد أيضاً

تعرّف على المركبة المُخصصة لاستخراج الأوراق الرسمية قبل 50 عاماً في القرى والهجر (صورة)

أخبار 24 عرض جناح المديرية العامة للجوازات بمهرجان “الجنادرية 32″، مركبة خضراء اللون كانت مُخصصة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *