وقال المصدر إن الوزارة ممثلة في مديرياتها الصحية بالمناطق المختلفة اتخذت عديدا من الإجراءات صارمة تجاه الكوادر المتسيبة في العمل، والتي أثر عدم انضباطها على مستوى الخدمات المقدمة للمرضى والمراجعين.

وأبان أن إدارة المتابعة الفنية تنظم جولات ميدانية وسرية مستمرة لضبط حالات التغيب بدون عذر، أو تجاهل ساعات العمل المحددة، لافتاً وفقاً لصحيفة “الوطن” إلى أنه تمت إحالة عدد من الكوادر للتحقيق الإداري من قبل الجهات المعنية، تمهيداً لاتخاذ الإجراءات النظامية بحقها.

وأوضح المصدر أن الوزارة بصدد تفعيل نظام “البصمة” في المستشفيات والمراكز الصحية التي ما زالت تعمل بالكشوفات التقليدية، وذلك بهدف ضبط حضور وانصراف كوادرها، حرصاً على مصلحة المرضى والمراجعين، وضمان تقديم الخدمات اللازمة لهم على الوجه المطلوب.