ورحب سمو أمير منطقة القصيم بهم، مؤكداً أن ما يشهده القطاع الخاص في المملكة من دعم حكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو نائبه ـ حفظهما الله ـ ليكون سنداً في التنمية التي تعود بالنفع على الوطن والمواطن, مبيناً أن السعودة تعد ركن أساسي للمنافع التي قدمها القطاع الخاص لأبناء الوطن التي تعود عليهم بالتدريب والتطوير والعمل الجاد الذي يعكس قدرة أبناء الوطن على العمل والكسب من جهد يبذلونه, مقدماً شكره لسمو نائب الرئيس العام لشركة الرياض العالمية للأغذية على كل ما تقدمة الشركة العالمية للأغذية من تطوير ينعكس نفعه على أبناء المنطقة والوطن بأكمله عبر التوطين المستمر والسعودة.

من جانبه، قدم سمو الأمير ماجد بن فهد بن فيصل شكره لسمو أمير منطقة القصيم على اهتمامه ورعايته للشباب ودعمه المتواصل للتوطين في منطقة القصيم وجهوده الحثيثة ومتابعته لسعودة وخلق الوظائف لأبناء المنطقة, مؤكداً أن الشركة شريكة لمواصلة توطين الوظائف في القصيم, وقدمت ثلاثة مواقع متكاملة حتى الآن في زمام مبادرة سمو أمير منطقة القصيم لخلق الوظائف بنسبة 100% في المنطقة.

صورة

صورة