التقى الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، في جدة أمس (الأحد) بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وتم خلال اللقاء استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وسبل تعزيزها، بالإضافة إلى بحث آخر مستجدات الأحداث في المنطقة، وبخاصة السبل الكفيلة بمكافحة الإرهاب.

وكان خادم الحرمين الشريفين قد استقبل في وقت سابق من اليوم الرئيس التركي، وعقد معه جلسة مباحثات، جرى خلالها استعراض العلاقات بين البلدين الشقيقين وبحث تطورات الأوضاع في المنطقة والجهود المبذولة في سبيل مكافحة الإرهاب ومصادر تمويله.

صورة

صورة

صورة