وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة الرائد حسين القحطاني، أن مواطناً أبلغ مخفر شرطة أُحد الأسبوع الماضي بتغيب والده الخمسيني من المنزل في ظروف غامضة، وبالتحرّي عن المذكور اتضح أنه معلم متقاعد وسلوكياته جيدة ولا يعاني من أي أمراض نفسية ولا توجد لديه عداوات.

وأضاف أنه بعد مرور يومين من إجراءات البحث والتحري وتمشيط المنطقة التي يسكنها، اتضح انبعاث رائحة كريهة من حاوية بناء جوار منزلهم، وبالبحث بها عُثِر على جثة المواطن المتغيب وبه عدة طعنات وإصابة بالرأس.

وأبان أن إدارة الأدلة الجنائية نجحت في الإمساك بأحد خيوط كشف الجريمة، الذي قاد إلى شخص من جنسية آسيوية سبق وأن عمل لدى المجني عليه في منزله، حيث تم ضبطه، وبمواجهته بالقرائن والأدلة؛ اعترف بقيامه بقتل المواطن ووضعه في حاوية البناء ودفنه بها وغسل وتنظيف مكان الجريمة.