المحكمة العليا تؤيد سجن ميسيقضت محكمة الاستئناف الإسبانية العليا اليوم (الأربعاء) بتأييد حكم سجن لاعب برشلونة ليونيل ميسي، بسبب التهرب الضريبي، بعدما تقدم اللاعب الأرجنتيني باستئناف الحكم الصادر ضده العام الماضي.

وكانت المحكمة الابتدائية قد أدانت ميسي ووالده الذي يمثله في القطاع المالي بسبب التهرب من دفع ضرائب تبلغ نحو 4 ملايين يورو، بالسجن 21 شهراً لكل منهما، لكن محكمة الاستئناف قررت تخفيف العقوبة عنهما إلى 15 شهرا فقط.

يُذكر أن القانون الإسباني يتيح الحق للمدانين بعقوبة السجن لمدة أقل من سنتين بقضائها خارج السجن رهن الرقابة، خاصة إن لم يكن لهم سوابق، وبحسب القانون ففي الغالب لن يدخل ميسي السجن.