ارشيفيةأكد المواطن الذي كان قد سمى مولودته “إيفانكا” على ابنة الرئيس الأمريكي أنه على استعداد للسفر لواشنطن للقائها في حال لم تسمح الظروف للقاء بينها وبين مولودته بالرياض.

وأبان سالم العنزي أن هناك شبهاً بين مولودته و”إيفانكا”، وأنه يأمل في التقاط صورة لهما معاً، لافتاً وفقاً لصحيفة “عكاظ” إلى أنه حتى بعد تغيير اسم مولودته رسمياً إلى “لمى” إلاّ أنه لا يزال يطلق عليها “إيفانكا”.

وكانت مصادر قد ذكرت أن “إيفانكا” سمعت بتسمية المولودة عليها، وبدت سعيدة بذلك، وأبدت رغبتها في لقائها إذا سمحت لها الظروف، مشيرة إلى أن “إيفانكا” تخطط لإرسال رسالة للعنزي لشكره على ذلك.