صورة استنكر نشطاء بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، تصريحات الكاتب الكويتي فؤاد الهاشم عبر فضائية “العربية” والتي هاجم فيها الشيخين عبدالعزيز بن باز ومحمد بن عثيمين، رحمهما الله، مطالبين بمقاضاته ومحاسبته على إساءته للعلماء.

وقال الهاشم في مداخلة على قناة “العربية”: “جماعة ابن تيمية وابن باز وابن عثيمين لا يريدوننا أن نرتدي الجاكت أو البدلة وإنما يريدوننا أن نلبس الملابس الأفغانية؛ فالتيار الديني عمومًا إذا كان بهذا التيار المعتدل أو المتشدد فهو في حد ذاته منغلق”.

ودشن نشطاء بـ”تويتر” هاشتاقاً يحمل مسمى “الهاشم عبر العربية يشتم ابن باز”، للتأكيد على رفضهم تصريحاته المسيئة؛ حيث طالب بعضهم بوضع حد لتجاوزات البعض ضد العلماء والدعاة على قناة “العربية”، كما حذر آخرون من استضافة بعض القنوات لأشخاص يسيئون لعلماء الأمة.

وأشار بعض المغردين إلى أن الهدف من تصريحاته هو ترك العامة العلماء واتباع السفهاء لينعدم الأمن وتعم الفوضى.