وأوضح بن راجح أن ذلك يأتي بالتزامن مع رفع الدعم عن الوقود منتصف العام الجاري، مشيراً بحسب “عكاظ” إلى أن تحرير أسعار التذاكر لا يعني بالضرورة زيادة الأسعار، بل ستخضع للعرض والطلب.

وأبان أن أسعار الوقود تمثل ما قيمته 40% من تكلفة الطيران، وأن السعر العادل للتذاكر الداخلية يبلغ نحو 60 دولاراً للساعة، أسوة بالمتوسط العالمي، ويختلف بحسب نوع الطائرة.

وأشار إلى أنه لا يوجد حد أعلى للأسعار، حيث يمكن أن تصل سعر الرحلة من الرياض إلى جدة (اتجاه واحد) إلى 1000 ريال للدرجة الاقتصادية، بينما تصل إلى 2400 ريال لخدمة الطيران الخاص.