وقال الجلعود وفقاً لـ”الشرق”، إن أكثر المواقف التي تأثر بها خادم الحرمين الشريفين، كان أثناء مواراة جثمان أخيه الملك عبدالله –رحمه الله-؛ حيث ذرفت دموعه حزناً على فراقه.

وأضاف أن لحظة تخرج نجله الأصغر الأمير راكان كانت أيضاً لحظة مؤثرة في حياته وأثرت في مشاعره بشدة؛ حيث جلس يراقب نجله ليلة حفل تخرجه من الثانوية، وبدا أباً بسيطاً حميمي النظرات.

صورة

صورة